fbpx
الأخبار التقنية

بطاريات الجرافين من سامسونج قد تصل في الوقت المحدد لهاتف جلاكسي نوت 10

في شهر نوفمبر الماضي، حصلت شركة سامسونج على براءة اختراع لبطاريات مصنوعة من الجرافين، حيث يزداد عُمر تلك البطاريات بنحو 45% مقارنة بالبطاريات الحالية التي تعمل بشحنات أيونات الليثيوم.

فبعد سنوات من التطوير، يدّعي أحد المُطّلعين على الصناعة بأن بطاريات الجرافين من سامسونج قد تم اعتمادها بشكل أساسي، ومن المتوقع أن يتم دّعمها في الأجهزة في وقت مبكر من العام القادم.

كما ذكرنا أعلاه، بأن واحدة من الفوائد الرئيسية لبطارية الجرافين هو زيادة وقت استهلاك البطارية قبل إعادة شحنها (عُمر البطارية). ومع ذلك، فيُمكن إعادة شحنها كذلك بشكل أسرع بخمس مرات من البطاريات الحالية.

ففي حين أن بطاريات الليثيوم الحالية قد تستغرق نحو ساعة للوصول لمُستوى معين من الشحن، فنظيرتها من الجرافين يُمكن أن تصل لنفس المستوى من الشحن خلال 12 دقيقة فقط. وعلاوة على ذلك، فبطاريات الجرافين تتلف بمُعدّل أقل من بطاريات الليثيوم أيون.

وبمُجرد أن يبدأ إنتاج بطاريات الجرافين في الزيادة، فقد تثبت بطاريات الجرافين أنها أرخص من بطاريات الليثيوم أيون، كذلك فمن المُقرر أن تكون صديقة للبيئة، ورُبما الميزة الأهم لها كوّنها غير قابلة للانفجار، وهذه ميزة رائعة – خاصة لبطاريات سامسونج – لتجنُب أية سيناريوهات مشابهة لانفجار بطارية جلاكسي نوت 7 على سبيل المثال.

وفي الوقت الحالي، غير واضح متى بالضبط ستبدأ شركة سامسونج باستخدام البطاريات الجديدة داخل هواتفها الذكية. ومع ذلك، فيُتوقع بأن هاتف سامسونج جلاكسي نوت 10 مرشح قوي ليدّعم بطاريات الجرافين الجديدة.

المصدر

الوسوم

Asmaa Darwish

مدونة تقنية ابحث عن كل ما هو جديد في عالم التكنولوجيا،احب التدوين التقني و تقديمه بأسلوب بسيط و سلس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى