الأخبار التقنية

فيس بوك يطرح قسم تدوين جديد يُدعى “Hunt For False News” لمكافحة الأخبار المُضللة على الموقع!

قامت “أنطونيا وودفورد” -مديرة قسم المنتجات بفيسبوك – بطرح بإضافة قسم جديد لمدونة موقع فيس بوك بعنوان “Hunt For False News”، والذي يهدف لمُكافحة الأخبار اليومية المُضللة على موقع فيس بوك.

حيث من المُتوقع أنه سيتم مُراجعة الأخبار من قِبل طرف ثالث مُحايد للتأكد من مدى مصداقية الخبر من عدّمه، حيث أنه الهدف من تلك السلسلة هو أن يكون موقع فيس بوك أكثر شفافية مع المُستخدمين حول كيفية تداول القصص على الموقع، خاصة مع انتشار الأخبار المُزيفة في فترات الانتخابات، والتي لاتزال نُقطة جدال مستمر حتى الآن منذ آخر انتخابات أمريكية بين هنري كلينتون ودونالد ترامب.

وكمُحاولة لتوضيح كيفية أو آلية عمل هذا القسم، قامت “أنطونيا وودفورد” بدراسة ثلاثة قصص كاذبة تم تداولها على الموقع قبل أن يتم كشفها، وإليكُم تفاصيل القصة الأولى.

القصة الأول: فيديو يظهر فيه رجل سعودي وهو يبصق في وجه موظفة استقبال بمستشفى لندن ثم يُهاجم الموظفين الآخرين. وعلى الرُغم من أن الفيديو كان حقيقياً، إلا أنه وفقاً لتقرير AFP، فقد أكد عدم وجود تطابق مع التعليق التوضيحي المُرفق مع الفيديو.

وأن مثل تلك الفيديوهات يكون هدفها هو تغذية المشاعر المُعادية للأجانب وغالباً ما تستهدف المهاجرين واللاجئين.

ومع ذلك، فلا يعني مُجرد اثبات كذب القصة أن فريق فيس بوك يمنعها من المشاركة بالكامل، ولكن بعد اثبات وجود تضليل وإساءة استخدام للتسمية التوضيحية للفيديو من قبل تقرير AFP، فقد دفع هذا فريق فيس بوك لتقليل انتشارها أو توزيعها في خدمة الأخبار.

المصدر

الوسوم

حسين العلي

كاتب و مهتم في المجال التقني محب للمطالعة و دراسة تقانة المعلومات بشكل عام و انا احاول اعادة صياغتها و تقديمها بشكل سهل من المصادر الموثوقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى